الأسئلة المتداولة

1. ما هي الفروق بين الانتشار النسبي علي صعيد اختلاف معايير الأعمار والانتشار على الصعيد الوطني، ومتى يتم استخدام كل منهما؟

الانتشار النسبي على الصعيد الوطني هو النسبة المئوية للمرضي المصابين في كل بلد من البلاد التي تعاني من مرض السكري. وهو مناسب لتقييم العبء الملقى على كاهل كل دولة و منطقة والذي يتعلق بمرض السكري.

وقد تم حساب ذلك على افتراض أن كل دولة ومنطقة تمتلك نفس شرائح الأعمار السكانية (تم استخدام ملف شرائح الأعمار السكانية على مستوى العالم). هذا يقلل من تأثير اختلاف  الأعمار  بين البلدان والمناطق ، وهذا الأسلوب هو الأنسب لإجراء مقارنات بينها. وينبغي عدم استعمال أسلوب الانتشار النسبي لبلد واحد أو منطقة بعينها ممن يعانون من مرض السكري.

2. لا يتم عرض الجدول الموجز بشكل صحيح ولا يمكنني العثور على المعلومات التي أبحث عنها.

يرجى تحميل الجدول الموجز في صيغة إكسيل في قسم التحميل. 

3. من أين تأتي الأرقام الخاصة بالانتشار وكيف يتم تقديرها؟

لكي يتم استيعاب من أين تأتي التقديرات الخاصة بالانتشار وكيف يتم حسابها يرجى الرجوع إلى الطريقةالموضحة في الملحق (ص 89-99) في ورقة المعلومات المرجعية التالية: داء السكري وخلل تحمل الجلوكوز. لرؤية أي الدراسات التي استخدمت عن كل بلد يرجى أيضاً الرجوع إلى الجداول الخاصة بمصادر البيانات في في ورقة المعلومات المرجعية (أفريقيا : الجدول 11 ، الصفحة 37 ؛ أوروبا : الجدول 16 ، الصفحة 47 ، الشرق الأوسط وشمال أفريقيا : الجدول رقم 21 ، صفحة 54 ؛ أمريكا الشمالية ومنطقة البحر الكاريبي : الجدول 26 ، الصفحة 59 ؛ أمريكا الجنوبية والوسطى : الجدول 31 ، الصفحة 64 ، وجنوب شرق آسيا : الجدول 36 ، صفحة 69 ؛ غرب المحيط الهادئ : الجدول 41 ، صفحة 78).

4. هل هناك إجراءات سيتم اتباعها من أجل استخدام واستخراج البيانات أو الرسومات الخاصة بك ؟

من أجل استخراج البيانات والرسومات من أطلس مرض السكري، يرجى ملء استمارة طلب حق المؤلف والذي يتوفر في قسم التحميل. سوف تجد أيضاً وثيقة تصف حالات استخراج وترجمة منشورات الاتحاد الدولي لمرض السكري .

5. لماذا لا يتوافر لديكم بيانات حول داء السكري نوع 1 في السكان البالغين؟

بالنسبة لمعظم البلدان قليلة الدخل يعيش عدد قليل من المرضي المصابين بداء السكري نوع 1 لفترات طويلة في مرحلة البلوغ لذلك فإن النسبة قريبة من 0%. يوجد في البلدان المرتفعة الدخل حوالي 5 ٪ إلى 10 ٪ من المرضي يعانون من مرض السكري نوع 1 والبقية تعاني من داء السكري نوع 2. لاستيعاب لماذا تتاح بيانات حول داء السكري نوع 1 في صغار السن فقط بشكل أفضل (وليس في البالغين)، يرجى الرجوع إلى ورقة المعلومات المرجعية التالية (ص3): مرض السكري في صغار السن.

6. لماذا يشير أطلس الاتحاد الدولي لمرض السكري فقط إلى الفئة العمرية من 20-79 سنة؟

لأن هذه هي الفئة العمرية التي تغطيها معظم الدراسات. بالنسبة لمعظم البلدان هناك القليل أو لا يوجد بيانات حول انتشار مرض السكري في الأشخاص أقل من 20 فما فوق 80 عاماً. تشمل دراسات الانتشار عادة الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ضمن هذه الفئة فقط، وكثيرا ما تكون الفئة العمرية العليا مفتوحة، على سبيل المثال،أعلى من 65 عاماً. 

7. هل تقارن الأرقام الخاصة بخلل تحمل الجلوكوز في أطلس الاتحاد الدولي لمرض السكر بأرقام " ما قبل الإصابةبمرض السكري"؟ يبدو أنها قليلة بالمقارنة مع أرقام أخرى.

تشير مجموعة "ما قبل مرض السكري" إلى الارتباط بين مرضي خلل تحمل الجلوكوز وخلل مستوى السكر في الدم أثناء الصيام، ولذلك فإن أرقام مرضي خلل تحمل الجلوكوز وحدها ستكون بالضرورة أقل من تقديرات "مرحلة ما قبل السكري".

8. من هو رئيس تحرير أطلس الاتحاد الدولي لمرض السكري ؟

رئيس تحرير أطلس مرض السكري  هو الاتحاد الدولي لمرض السكري. لمزيد من التفاصيل عن المساهمين وفريق التحرير، يرجى الرجوع إلى صفحة شكر وتقدير. 

9. لماذا لا تندرج بعض البلدان التي ينتشر بها مرض السكري بصورة كبيرة جداً في جدول أكبر 10 دول على مستوى العالم في انتشار مرض السكري؟ (الجدول 2.1)

يتضمن جدول أكبر 10 دول على مستوى العالم في انتشار مرض السكري فقط البلدان التي أجرت مسحاً مع عمل اختبارات الجلوكوز (كما ورد في الحاشية). وهذا يعني أن بعض البلدان التي تعاني من تقديرات انتشار مرتفعة غير مدرجة أنه لم يتم تنفيذ هذا المسح في هذه البلدان. وعندما لا يتم تنفيذ هذا المسح في بلد نقوم باستقراء البيانات من بلد آخر.

10. أين يمكنني أن أجد تقديرات لانتشار السكري من النوع 2؟ أستطيع أن أرى وجود تقديرات لجميع مرضي السكري ولكن ليس لداء السكري من النوع 2.

تختص تقديرات الانتشار بجميع الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20-79 عاماً تنشر معظم الدراسات الخاصة بالانتشار البيانات عن مرض السكري بنوعيه كليهما ولا تفصل بينهما، وبالتالي فإننا لسنا قادرين على تحديد معدلات الانتشار بشكل منفصل لكل نوع.

في معظم البلدان، حوالي 90 ٪ من مرضي السكري يعانون من النوع 2، على الرغم من أنه يختلف تبعاً لكل بلد. في البلدان الأكثر فقراً يكون متوسط العمر المتوقع للأشخاص الذين يعانون من النوع 1 أقصر، ومعدل الإصابة قد يكون أقل، وبالتالي فإن نسبة البالغين الذين يعانون من السكري من النوع 2 عادة ما يكون أعلى من 90%. عد إلى السؤال رقم 5 لفهم لماذا لا نملك معطيات حول داء السكري نوع 1 في السكان البالغين.